(City Botanic Gardens) سوى | Brisbane City Council

(City Botanic Gardens) سوى

لا تبعد حديقة النباتات في بريزبن (City Botanic Gardens) سوى 10 إلى 15 دقيقة من قلب المدينة ومحطتي القطارات سنترال وروما ستريت. تمتد الحديقة بطول شارع أليس ستريت، ويحدها من جانب دار البرلمان ومن الجانب الآخر الضفة الشمالية لنهر بريزبن.

يمكنك مشاهدة الكثير من الأشياء الجذابة في الحديقة، منها:

بستان ‫الخيزران ‬

بستان الخيزران عبارة عن مجموعة مكونة من 23 نوع من الخيزران تمت زراعتها لإحياء ذكرى مجموعة الخيزران التي فقدت عام 1937 عندما تم تجفيف جزيرة السرخس في الحديقة وردمها بسبب الشكاوى المستمرة بوجود البعوض.

مدفع كارون

عام 1862، شحن إلى بريزبن على متن سفينة المهاجرين كلفتون 12 مدفعا صبوا في شركة كارون للحديد والصلب في اسكتلندا ما بين 1797 و1890 بغرض الدفاع عن مستعمرة كوينزلاند الجديدة، وتم تنصيبها في بادئ الأمر في منتزه كوينز بارك (الذي يشكل حاليا جزءًا من حديقة النباتات في بريزبن) كسرية مدفعية على ضفة النهر.

هذا المدفع رقمه التسلسلي 63914 وقد تم صبه عام 1803 ووضعه مجلس مدينة هاملتون في محمية كامرون روكس عام 1909 كجزء من سرية كوينز بارك. ثم نقل عام 1954 إلى محطة كهرباء بوليمبا على جزيرة غيبسون، ثم تبديله في 1982 بمدفع آخر أعاد تأهيله طلاب الكلية البحرية معروض الآن على جزيرة سانت هيلانة. وبعد انتقال طلاب الكلية البحرية إلى مكان آخر في 2007، نقل المدفع عائدا إلى حديقة نباتات بريزبن في 2015.

تمثال جيمي موريل وطيور البرولغا

برك هذا التمثال البرونزي من نحت الفنان الكوينزلاندي لينزي دين، وهو معار بشكل دائم من متحف كوينزلاند للفنون الجميلة.

التمثال للبحار جيمي موريل الناجي الوحيد من سفينة تحطمت به في عامه الثاني والعشرين على الطرف الأقصى من الحاجز المرجاني الكبير في 1846، حيث وجده السكان الأصليون وعاش بينهم لفترة 17 عاما قبل أن يعود إلى مستوطنة للبيض في منطقة بوين، ولعب فيما بعد دورا هاما في تحسين العلاقات ما بين السكان الأصليين والمستوطنين الأوائل.

الزينة

تتيح هذه صمم بركة الزينة العليا هاري أوكمان، المدير السابق لقسم المنتزهات في مجلس مدينة بريزبن وكان مهندس تنسيق المواقع. ‫‬تم إنشاؤها ما بين العامين 1958 و1960. أما بركة الزينة السفلي فقد كانت جزءًا من النظام الطبيعي الأصلي لنهير حديقة نباتات بريزبن.

الواجهة النهرية

تتيح هذه المنطقة فرصا رائعة للتنزه على الأقدام أو الدراجات الهوائية للاستفادة القصوى من موقع الحديقة على ضفة نهر بريزبن.

مسرح النهر (ريفرستيج)

استمتع ما يزيد على مليون ونصف شخص بمسرح ريفرستيج منذ افتتاحه عام 1989، ويقدر عدد الحضور السنوي للمناسبات والفعاليات المقامة هنا بمائة ألف شخص.

نافورة والتر هيل

شيدت نافورة ولتر هيل للشرب عام 1867 لتوفر مياه الشرب التي طالما احتاجتها الجماهير وتزامن تشييدها مع تركيب أول إمدادات لشبكة المياه في بريزبن واستمرت في العمل حتى عام 1930، حينما تم تركيب نوافير فقاعات جديدة والتي كانت صحية أكثر من الشرب بكوب كما هو الحال مع النافورة المزينة. ووقتها تم قطع الماء عن النافورة وتوقفت عن العمل حتى وقت وجيز.

اطلق عليها اسم نافورة ولتر هيل عام 1972 تكريما لأول قيم على الحديقة، وعلقت لوحة تذكارية على قاعدتها. وفي عام 1995 تم إجراء صيانة لها وافتتحت مرة أخرى للاستعمال العام عام 2005.

جادة شجر التين الباكي

تم زرع الأشجار على جانب جادة شجر التين الباكي في سبعينات القرن التاسع عشر كفاصل بين حدود حديقة النباتات الشمالية وحديقة كوينز بارك.

 

23 August 2017